الحكم على ممثله تركيه شهيره بالحبس 10 اشهر والسبب صااادم !

اشتهرت النجمة التركية نهير أردوغان في العديد من المسلسلات التركية في الفترة الأخيرة وقد أحبها الكثير من الأشخاص وكانت تجسد مسلسل الغريب، ولكن تعرضت النجمة التركية نهير لشيء غريب لا يصدق حيث تم الحكم عليها بالسجن لمدة عشرة أشهر كاملة، وذلك من أجل تهمة غريبة، وبالرغم من أن الفنانة نهير أردوغان حاولت الدفاع عن نفسها بشتى الطرق المختلفة ولكن المحكمة قد حكمت عليها بهذا الحكم نتيجة للتهم التي تم إثباتها عليها.
حيث تم اتهام الفنانة التركية نهير أردوغان أنها تقوم بتعاطي المخدرات وكذلك أيضا تقوم بالمتجارة في أنواع معينة من المخدرات وتعمل على ترويجها، وهذا الأمر الذي جعل الشرطة تقوم بإلقاء القبض عليها وفتح العديد من التحقيقات المختلفة معها حول هذه التهم التي نسبت لها.

ولقد أكدت الفنانة التركية نهير أردوغان أمام المحكمة أنها لم تكن تتعاطي المخدرات وأنها كانت قد تعاطتها لمرة واحدة فقط ولكن في دولة هولندا وكان ذلك من أجل المزح فقط والتجربة ولكنها لم تدمنها ولم تقدم على تعاطيها بعد ذلك وكانت الفنانة نهير تسعى للحصول على البراءة من قبل المحكمة بعد اعترافها الذي قامت بادلائه إلا أن المحكمة لن تلتفت لكلامها وحكمت عليها في البداية بالسجن لمدة عام كامل.
هذا الأمر الذي جعل الفنانة التركية نهير أردوغان تصاب بصدمة عصبية ونفسية حيث كانت طامعة في إعلان براءتها ولكن المحامي الخاص بها قد قام برفع دعوى للاستئناف وبالفعل تم قبولها ولكن كان قرار المحكمة في حكم الاستئناف أن يتم تخفيف عقوبة السجن من عام كامل إلى عشرة أشهر فقط، ولكن لم يكن هذا الحكم الذي كان تحلم به نهير مما جعلها تصاب بحالة من الانهيار العصبي والنفسي داخل ساحة القضاء.

اشتهرت النجمة التركية نهير أردوغان في العديد من المسلسلات التركية في الفترة الأخيرة وقد أحبها الكثير من الأشخاص وكانت تجسد مسلسل الغريب، ولكن تعرضت النجمة التركية نهير لشيء غريب لا يصدق حيث تم الحكم عليها بالسجن لمدة عشرة أشهر كاملة، وذلك من أجل تهمة غريبة، وبالرغم من أن الفنانة نهير أردوغان حاولت الدفاع عن نفسها بشتى الطرق المختلفة ولكن المحكمة قد حكمت عليها بهذا الحكم نتيجة للتهم التي تم إثباتها عليها.
حيث تم اتهام الفنانة التركية نهير أردوغان أنها تقوم بتعاطي المخدرات وكذلك أيضا تقوم بالمتجارة في أنواع معينة من المخدرات وتعمل على ترويجها، وهذا الأمر الذي جعل الشرطة تقوم بإلقاء القبض عليها وفتح العديد من التحقيقات المختلفة معها حول هذه التهم التي نسبت لها.

ولقد أكدت الفنانة التركية نهير أردوغان أمام المحكمة أنها لم تكن تتعاطي المخدرات وأنها كانت قد تعاطتها لمرة واحدة فقط ولكن في دولة هولندا وكان ذلك من أجل المزح فقط والتجربة ولكنها لم تدمنها ولم تقدم على تعاطيها بعد ذلك وكانت الفنانة نهير تسعى للحصول على البراءة من قبل المحكمة بعد اعترافها الذي قامت بادلائه إلا أن المحكمة لن تلتفت لكلامها وحكمت عليها في البداية بالسجن لمدة عام كامل.
هذا الأمر الذي جعل الفنانة التركية نهير أردوغان تصاب بصدمة عصبية ونفسية حيث كانت طامعة في إعلان براءتها ولكن المحامي الخاص بها قد قام برفع دعوى للاستئناف وبالفعل تم قبولها ولكن كان قرار المحكمة في حكم الاستئناف أن يتم تخفيف عقوبة السجن من عام كامل إلى عشرة أشهر فقط، ولكن لم يكن هذا الحكم الذي كان تحلم به نهير مما جعلها تصاب بحالة من الانهيار العصبي والنفسي داخل ساحة القضاء.