الامن العام يطالب المواطنين بوضع لاصقه على كاميرا الهاتف والسبب خطير


أصبح العالم ملئ بالعديد من وسائل التكنولوجيا الحديثة التي أصبح من الصعب الاستغناء عنها، حيث إن الحاسب الآلي والهواتف المحمولة الحديثة ا لتي أصبحت مزودة بأحدث وسائل التقنية صارت تسهل على الكثير من الأشخاص العديد من المهام التي كانت قبل ظهور هذه الأشياء تعتبر من الأمور الصعبة، وأصبحت تلك الأجهزة الإلكترونية الحديثة هي مصدر الراحة والأمان للكثير حيث يقوم الكثير من الأفراد في الاعتماد عليها أثناء العمل أو في تخزين 
المعلومات أو معرفتها بطرق سهلة وبسيطة وبضغطة زر واحدة، وذلك من خلال الشبكة العنكبوتية، ولكن بالرغم من فوائد هذه الأجهزة التي لا تعد ولا تحصى إلا أنها يمكن أن تشكل أيضا خطرا كبيرا على الكثير من الأشخاص وتكون مصدر ضرر كبير وبالأخص للكثير من السيدات.
ولقد صرح أحد مسئولي الأمن في وزارة الداخلية أن تلك الأجهزة أصبحت في الفترة الأخيرة تسبب العديد من المشاكل بين الكثير من الأشخاص، وذلك من خلال وجود بعض البرامج التي تساعد على تهكير تلك الأجهزة والتي أصبحت موجودة ومتوفرة بكثرة في الفترات الأخيرة من قبل بعض الأشخاص المحترفين في ذلك، ويقوم بعض الأشخاص بمحاولة عمل بعض برامج التهكير التي يمكنها أن تجعل هذه الأجهزة تعمل بمثابة كاميرات مراقبة على الأشخاص، حيث تقوم تلك البرامج على فتح كاميرا الهواتف المحمولة الأمامية باستمرار بدون علم صاحب الهاتف المحمول وهذا ما يعمل  على تسجيل جميع ما يقوم به الشخص أثناء وجود الهاتف المحمول معه وذلك من خلال تركه لشبكات الواى فاي أو من خلال فتح بيانات الهاتف المحمول والتي تساعد على تشغيل خدمة الانترنت وتفعيلها.
ولقد جاءت العديد من الشكاوي في هذا الأمر ولذلك سعى أحد المسئولين في وزارة الداخلية على تحذير الأشخاص وبالأخص السيدات من عدم ترك الهاتف المحمول موصلا بشبكة الانترنت في حالة عدم الاستخدام، كما يجب وضع لاصقة على كاميرا الهاتف.


أصبح العالم ملئ بالعديد من وسائل التكنولوجيا الحديثة التي أصبح من الصعب الاستغناء عنها، حيث إن الحاسب الآلي والهواتف المحمولة الحديثة ا لتي أصبحت مزودة بأحدث وسائل التقنية صارت تسهل على الكثير من الأشخاص العديد من المهام التي كانت قبل ظهور هذه الأشياء تعتبر من الأمور الصعبة، وأصبحت تلك الأجهزة الإلكترونية الحديثة هي مصدر الراحة والأمان للكثير حيث يقوم الكثير من الأفراد في الاعتماد عليها أثناء العمل أو في تخزين 
المعلومات أو معرفتها بطرق سهلة وبسيطة وبضغطة زر واحدة، وذلك من خلال الشبكة العنكبوتية، ولكن بالرغم من فوائد هذه الأجهزة التي لا تعد ولا تحصى إلا أنها يمكن أن تشكل أيضا خطرا كبيرا على الكثير من الأشخاص وتكون مصدر ضرر كبير وبالأخص للكثير من السيدات.
ولقد صرح أحد مسئولي الأمن في وزارة الداخلية أن تلك الأجهزة أصبحت في الفترة الأخيرة تسبب العديد من المشاكل بين الكثير من الأشخاص، وذلك من خلال وجود بعض البرامج التي تساعد على تهكير تلك الأجهزة والتي أصبحت موجودة ومتوفرة بكثرة في الفترات الأخيرة من قبل بعض الأشخاص المحترفين في ذلك، ويقوم بعض الأشخاص بمحاولة عمل بعض برامج التهكير التي يمكنها أن تجعل هذه الأجهزة تعمل بمثابة كاميرات مراقبة على الأشخاص، حيث تقوم تلك البرامج على فتح كاميرا الهواتف المحمولة الأمامية باستمرار بدون علم صاحب الهاتف المحمول وهذا ما يعمل  على تسجيل جميع ما يقوم به الشخص أثناء وجود الهاتف المحمول معه وذلك من خلال تركه لشبكات الواى فاي أو من خلال فتح بيانات الهاتف المحمول والتي تساعد على تشغيل خدمة الانترنت وتفعيلها.
ولقد جاءت العديد من الشكاوي في هذا الأمر ولذلك سعى أحد المسئولين في وزارة الداخلية على تحذير الأشخاص وبالأخص السيدات من عدم ترك الهاتف المحمول موصلا بشبكة الانترنت في حالة عدم الاستخدام، كما يجب وضع لاصقة على كاميرا الهاتف.