فتاخ تكتشف كونها مزوجه فى البطاقه من رجل لن تصدق من هو !!


تعتبر بطاقة الرقم القومي هي من أهم المستندات التي تثبت حقيقة الأشخاص وبياناتهم ، وتعترف دائما الحكومة بها والجامعات، ومن المعروف أن بطاقة الرقم القومي يكون لها مدة محددة وتنتهي بعدها، وتطالب الجهات الحكومية الأشخاص بضرورة تجديدها مرة أخرى، ومن المعروف أن في حالات الزواج يجب تجديد البطاقة من أجل إضافة بيان الزواج بها، ولكن الكثير من الأشخاص العاملين يميلون إلى الإهمال وعدم التدقيق في عملهم وهذا بالفعل ما حدث مع الفتاة ياسمين، حيث حدث لها واقعة من أغرب الوقائع التي يمكن أن تحدث، والتي تثبت مدى الإهمال لدى العاملين والمسئولين.

حيث انتهت مدة بطاقة الرقم القومي عند الفتاة ياسمين محمد واتجهت ياسمين من أجل تجديد بياناتها مرة أخرى والحصول على بطاقة الرقم القومي السارية، وبالفعل قامت بتدوين بياناتها وتم تحديد مهلة من أجل استلام البطاقة المجددة بعدها، ولكن فوجئت الفتاة ياسمين أنها عندما قامت باستلام بطاقة الرقم القومي الجديدة أن بياناتها أنها متزوجة من رجل وتمت إضافة اسم هذا الرجل وأيضا هذا الرجل يحمل الديانة المسيحية بالرغم من أن ياسمين تحمل الديانة المسلمة فكيف أن يكون ذلك قد حدث.

واتجهت على الفور الفتاة ياسمين إلى أقرب قسم شرطة وقامت بإخبار ضابط الشرطة على ما حدث معها وحاول الضابط مساعدتها، وقام بالتحقيق في هذا الموضوع واتضح أن هذا الخطأ قد صدر من الموظف العامل المسئول عن تدوين البيانات وحاول الضابط أن يقوم بتهدئة الوضع ووعد ياسمين أن يقوم بإصلاح الأمر وأن تقوم باستلام البطاقة في أقرب فرصة ممكنة، وقامت ياسمين بنشر العديد من الصور على حسابها الشخصي على مواقع التواصل الاجتماعي، وأضافت لهذه الصور العديد من عبارات السخرية معها وأضافت أن الحكومة تقوم بحل أزمة الزواج.

تعتبر بطاقة الرقم القومي هي من أهم المستندات التي تثبت حقيقة الأشخاص وبياناتهم ، وتعترف دائما الحكومة بها والجامعات، ومن المعروف أن بطاقة الرقم القومي يكون لها مدة محددة وتنتهي بعدها، وتطالب الجهات الحكومية الأشخاص بضرورة تجديدها مرة أخرى، ومن المعروف أن في حالات الزواج يجب تجديد البطاقة من أجل إضافة بيان الزواج بها، ولكن الكثير من الأشخاص العاملين يميلون إلى الإهمال وعدم التدقيق في عملهم وهذا بالفعل ما حدث مع الفتاة ياسمين، حيث حدث لها واقعة من أغرب الوقائع التي يمكن أن تحدث، والتي تثبت مدى الإهمال لدى العاملين والمسئولين.

حيث انتهت مدة بطاقة الرقم القومي عند الفتاة ياسمين محمد واتجهت ياسمين من أجل تجديد بياناتها مرة أخرى والحصول على بطاقة الرقم القومي السارية، وبالفعل قامت بتدوين بياناتها وتم تحديد مهلة من أجل استلام البطاقة المجددة بعدها، ولكن فوجئت الفتاة ياسمين أنها عندما قامت باستلام بطاقة الرقم القومي الجديدة أن بياناتها أنها متزوجة من رجل وتمت إضافة اسم هذا الرجل وأيضا هذا الرجل يحمل الديانة المسيحية بالرغم من أن ياسمين تحمل الديانة المسلمة فكيف أن يكون ذلك قد حدث.

واتجهت على الفور الفتاة ياسمين إلى أقرب قسم شرطة وقامت بإخبار ضابط الشرطة على ما حدث معها وحاول الضابط مساعدتها، وقام بالتحقيق في هذا الموضوع واتضح أن هذا الخطأ قد صدر من الموظف العامل المسئول عن تدوين البيانات وحاول الضابط أن يقوم بتهدئة الوضع ووعد ياسمين أن يقوم بإصلاح الأمر وأن تقوم باستلام البطاقة في أقرب فرصة ممكنة، وقامت ياسمين بنشر العديد من الصور على حسابها الشخصي على مواقع التواصل الاجتماعي، وأضافت لهذه الصور العديد من عبارات السخرية معها وأضافت أن الحكومة تقوم بحل أزمة الزواج.