اختراق اجتماع سوداني للتأمر على مصر وليبيا


تعتبر دولة السودان هي من أحد الدول التي لها مكانتها بين الكثير من الدول ومن المعروف أن دولة السودان هي من أقرب الدول لجمهورية مصر العربية وتسعى دائما السودان إلى المساهمة في العديد من الأمور المختلفة التي تخص البلاد العربية، وكان قد وقع أحد المؤتمرات السياسية في دولة السودان منذ فترة لكن استطاعت بعض الأجهزة من اكتشاف ما يدور داخل هذا المؤتمر وهذا الكلام الذي تم نشره وتداوله على العديد من مواقع الإنترنت المختلفة.
حيث صرحت دولة السودان أنه من مصلحتها أن الرئيس مرسي كان يظل في حكم مصر وذلك لأنه قد كان يعود عليها بالعديد من الفوائد وهذا ما ذكره أحد المتحدثين في هذا المؤتمر السياسي والصحفي والذي شهده عدد كبير من المسئولين والرجال السياسيين من دولة السودان ومن خارجها، حيث كان قد حضر هذا الاجتماع رئيس السودان والوزير المسئول عن الدفاع ورئيس هيئة الأركان والفريق أول، والرئيس المسئول عن أركان القوات البحرية ووزير الأمن ورئيس الاستخبارات إلى جانب العديد من الرجال العاملين في العديد من المجالات السياسية الهامة.
وقد تحدث وزير الدفاع الخاص بدولة السودان في هذا المؤتمر أن فقدان الرئيس السابق محمد مرسي قد عاد عليهم بالخسارة الكبيرة وذلك بسبب غلق الممرات التي كانت مسئولة عن ترويج الأسلحة من جمهورية مصر العربية إلى ليبيا، وهذا الأمر الذي سبب الكثير من الخسائر في العديد من الأمور السياسية التي كانت عائدة بالفوائد الجمة على دولة السودان.

كما أكد أكثر من شخص من الموجودين في هذا المؤتمر ومن بينهم رئيس أركان القوات الجوية أن ليبيا تقوم بمساندة الإخوان المسلمين الموجودين في قطر وليبيا وإيران وذلك من خلال تدريبهم على العديد من الأمور كما أنه سوف يتم توصيل الأسلحة بشكل سلس إليهم في أي وقت.

تعتبر دولة السودان هي من أحد الدول التي لها مكانتها بين الكثير من الدول ومن المعروف أن دولة السودان هي من أقرب الدول لجمهورية مصر العربية وتسعى دائما السودان إلى المساهمة في العديد من الأمور المختلفة التي تخص البلاد العربية، وكان قد وقع أحد المؤتمرات السياسية في دولة السودان منذ فترة لكن استطاعت بعض الأجهزة من اكتشاف ما يدور داخل هذا المؤتمر وهذا الكلام الذي تم نشره وتداوله على العديد من مواقع الإنترنت المختلفة.
حيث صرحت دولة السودان أنه من مصلحتها أن الرئيس مرسي كان يظل في حكم مصر وذلك لأنه قد كان يعود عليها بالعديد من الفوائد وهذا ما ذكره أحد المتحدثين في هذا المؤتمر السياسي والصحفي والذي شهده عدد كبير من المسئولين والرجال السياسيين من دولة السودان ومن خارجها، حيث كان قد حضر هذا الاجتماع رئيس السودان والوزير المسئول عن الدفاع ورئيس هيئة الأركان والفريق أول، والرئيس المسئول عن أركان القوات البحرية ووزير الأمن ورئيس الاستخبارات إلى جانب العديد من الرجال العاملين في العديد من المجالات السياسية الهامة.
وقد تحدث وزير الدفاع الخاص بدولة السودان في هذا المؤتمر أن فقدان الرئيس السابق محمد مرسي قد عاد عليهم بالخسارة الكبيرة وذلك بسبب غلق الممرات التي كانت مسئولة عن ترويج الأسلحة من جمهورية مصر العربية إلى ليبيا، وهذا الأمر الذي سبب الكثير من الخسائر في العديد من الأمور السياسية التي كانت عائدة بالفوائد الجمة على دولة السودان.

كما أكد أكثر من شخص من الموجودين في هذا المؤتمر ومن بينهم رئيس أركان القوات الجوية أن ليبيا تقوم بمساندة الإخوان المسلمين الموجودين في قطر وليبيا وإيران وذلك من خلال تدريبهم على العديد من الأمور كما أنه سوف يتم توصيل الأسلحة بشكل سلس إليهم في أي وقت.