مفتي الديار بالسعوديه يحرم لعبه الشطرنج والسبب لا يصدق


تعتبر لعبة الشطرنج من أشهر الألعاب والتي يعشقها الكثير من الأشخاص ويفضلون لعبها باستمرار، حيث إن لعبة الشطرنج هي من الألعاب القديمة والتي تحتاج إلى مهارة كبيرة وذكاء من أجل كسبها، وتضم لعبة الشطرنج الكثير من المغامرات، لذلك لها جمهور كبير من المحبين لها، حتى إنها من الألعاب التي ظلت موجودة بالرغم من التقدم التكنولوجي ووسائل التقنية الحديثة، وقامت الكثير من المواقع بتصميم هذه اللعبة ليقوم بلعبها الكثير من الأشخاص مع بعضهم البعض، ولقد أصدر مفتي المملكة العربية السعودية أمرا سبب الكثير من الغضب والذعر على مواقع التواصل الاجتماعي.
حيث قال مفتي المملكة العربية السعودية أن لعبة الشطرنج هي من الألعاب المحرمة تماما، ولا يجوز للمسلمين أن يقوموا بلعبها، وذلك لأنها تتسبب في حدوث العداوة بين الطرفين الذين يقومان بلعبها سويا، وهذا من أجل التسارع على الفوز وهزيمة اللاعب الأخر، وهذا الأمر الذي يجعلها من المحرمات، وأيضا أضاف مفتي المملكة العربية السعودية أن لعبة الشطرنج تدخل تحت نطاق الألعاب المحرمة لأنها تعتبر شبيهة بألعاب الميسر والتي تعتبر من المحرمات والتي ذكرها الله عز وجل في كتابه الكريم القرآن الكريم.

هذا الأمر الذي سبب الكثير من الجدل بين العديد من الأشخاص المتابعين على مواقع التواصل الاجتماعي والذين أخذ بعضهم هذا التحريم للعبة الشطرنج بالسخرية، حيث إنه لا يوجد أي شيخ أو عالم من قبل يحرم لعبة الشطرنج، وأضاف الكثير من الأشخاص في تعليقاتهم على موقع التواصل الاجتماعي أن هذا لعبة الشطرنج ليس فيها أي شيء محرم، وهي لعبة تحتاج لتشغيل التفكير وتنمية المهارات، ولن تصبح محرمة إلا في حالة أن ألهت الأشخاص عن الصلوات والعبادات، ولكن لا بأس من لعب لعبة الشطرنج في أوقات الفراغ بدلا من الاتجاه للأمور الحرمة.

تعتبر لعبة الشطرنج من أشهر الألعاب والتي يعشقها الكثير من الأشخاص ويفضلون لعبها باستمرار، حيث إن لعبة الشطرنج هي من الألعاب القديمة والتي تحتاج إلى مهارة كبيرة وذكاء من أجل كسبها، وتضم لعبة الشطرنج الكثير من المغامرات، لذلك لها جمهور كبير من المحبين لها، حتى إنها من الألعاب التي ظلت موجودة بالرغم من التقدم التكنولوجي ووسائل التقنية الحديثة، وقامت الكثير من المواقع بتصميم هذه اللعبة ليقوم بلعبها الكثير من الأشخاص مع بعضهم البعض، ولقد أصدر مفتي المملكة العربية السعودية أمرا سبب الكثير من الغضب والذعر على مواقع التواصل الاجتماعي.
حيث قال مفتي المملكة العربية السعودية أن لعبة الشطرنج هي من الألعاب المحرمة تماما، ولا يجوز للمسلمين أن يقوموا بلعبها، وذلك لأنها تتسبب في حدوث العداوة بين الطرفين الذين يقومان بلعبها سويا، وهذا من أجل التسارع على الفوز وهزيمة اللاعب الأخر، وهذا الأمر الذي يجعلها من المحرمات، وأيضا أضاف مفتي المملكة العربية السعودية أن لعبة الشطرنج تدخل تحت نطاق الألعاب المحرمة لأنها تعتبر شبيهة بألعاب الميسر والتي تعتبر من المحرمات والتي ذكرها الله عز وجل في كتابه الكريم القرآن الكريم.

هذا الأمر الذي سبب الكثير من الجدل بين العديد من الأشخاص المتابعين على مواقع التواصل الاجتماعي والذين أخذ بعضهم هذا التحريم للعبة الشطرنج بالسخرية، حيث إنه لا يوجد أي شيخ أو عالم من قبل يحرم لعبة الشطرنج، وأضاف الكثير من الأشخاص في تعليقاتهم على موقع التواصل الاجتماعي أن هذا لعبة الشطرنج ليس فيها أي شيء محرم، وهي لعبة تحتاج لتشغيل التفكير وتنمية المهارات، ولن تصبح محرمة إلا في حالة أن ألهت الأشخاص عن الصلوات والعبادات، ولكن لا بأس من لعب لعبة الشطرنج في أوقات الفراغ بدلا من الاتجاه للأمور الحرمة.