عروس حاولت الدخول الى المسجد الحرام ولكن ما حدث لها كان صادمأ


يعتبر يوم العرس هو من أفضل الأيام وأجملها، وهو من الأيام التي تظل الفتاة تنتظرها طوال حياتها، وتسعى الكثير من الفتيات في هذا اليوم أن تقوم بالعديد من التجهيزات التي تجعلها تظهر بأجمل المظاهر، وتجعلها ملكة في هذا اليوم الذي لم يتكرر مرة أخرى، وتختلف طريقة الاحتفال في هذا اليوم المنتظر من فتاة لأخرى، وعلى حسب حياتها وطريقتها وظروفها مع زوجها.
وهذا الفتاة هي كانت في ظروف مختلفة تماما عن الكثير من الفتيات، حيث لم يتمكن زوجها من حضور حفل الزفاف وذلك لأنه يعمل في المملكة العربية السعودية في حين أن الفتاة تسكن في جمهورية مصر العربية، ولكن الزوج عندما لم يتمكن من المجئ لعمل حفل الزفاف معا، قام باستقبالها في المملكة العربية السعودية من أجل إتمام الزفاف.
ولكن الغريب في الأمر أن الفتاة قررت أن تقوم بعمل مفاجأة لزوجها وذلك عن طريق ذهابها إلى الحرم المكي، ومن ثم تقوم باستدعاء زوجها، وقامت الفتاة بارتداء فستان الزفاف الأبيض المتعارف عليه، ورغبت أن يكون اللقاء الأول بينها وبين زوجها في الحرم المكي.
ولذلك انتشرت العديد من الصور على مواقع التواصل الاجتماعي وأيضا على بعض الصحف التي تخص وقوف تلك الفتاة وهي بفستان الزفاف الأبيض في الحرم المكي، وهذا الأمر الذي سبب في البداية حيرة الكثير من الأشخاص ودهشتهم، قبل أن يتعرفوا على السبب وراء ذلك.

وقام الكثير من السيدات بالالتفاف حول هذه الفتاة أثناء تواجدها بجانب بوابة الحرم المكي، إلى جانب مجموعة من رجال الأمن التي ساعدت هذه الفتاة على الاحتفال بهذه المناسبة السعيدة، وذكرت بعض مواقع التواصل الاجتماعي أن هذه الفتاة هي طبيبة صيدلانية ووالدها يعمل في مجال الدين حيث يقوم بتحفيظ القرآن وهذا ما سبب السعادة لوالديها.

يعتبر يوم العرس هو من أفضل الأيام وأجملها، وهو من الأيام التي تظل الفتاة تنتظرها طوال حياتها، وتسعى الكثير من الفتيات في هذا اليوم أن تقوم بالعديد من التجهيزات التي تجعلها تظهر بأجمل المظاهر، وتجعلها ملكة في هذا اليوم الذي لم يتكرر مرة أخرى، وتختلف طريقة الاحتفال في هذا اليوم المنتظر من فتاة لأخرى، وعلى حسب حياتها وطريقتها وظروفها مع زوجها.
وهذا الفتاة هي كانت في ظروف مختلفة تماما عن الكثير من الفتيات، حيث لم يتمكن زوجها من حضور حفل الزفاف وذلك لأنه يعمل في المملكة العربية السعودية في حين أن الفتاة تسكن في جمهورية مصر العربية، ولكن الزوج عندما لم يتمكن من المجئ لعمل حفل الزفاف معا، قام باستقبالها في المملكة العربية السعودية من أجل إتمام الزفاف.
ولكن الغريب في الأمر أن الفتاة قررت أن تقوم بعمل مفاجأة لزوجها وذلك عن طريق ذهابها إلى الحرم المكي، ومن ثم تقوم باستدعاء زوجها، وقامت الفتاة بارتداء فستان الزفاف الأبيض المتعارف عليه، ورغبت أن يكون اللقاء الأول بينها وبين زوجها في الحرم المكي.
ولذلك انتشرت العديد من الصور على مواقع التواصل الاجتماعي وأيضا على بعض الصحف التي تخص وقوف تلك الفتاة وهي بفستان الزفاف الأبيض في الحرم المكي، وهذا الأمر الذي سبب في البداية حيرة الكثير من الأشخاص ودهشتهم، قبل أن يتعرفوا على السبب وراء ذلك.

وقام الكثير من السيدات بالالتفاف حول هذه الفتاة أثناء تواجدها بجانب بوابة الحرم المكي، إلى جانب مجموعة من رجال الأمن التي ساعدت هذه الفتاة على الاحتفال بهذه المناسبة السعيدة، وذكرت بعض مواقع التواصل الاجتماعي أن هذه الفتاة هي طبيبة صيدلانية ووالدها يعمل في مجال الدين حيث يقوم بتحفيظ القرآن وهذا ما سبب السعادة لوالديها.