هذا الرجل كان يشرب بوله لمده 6 اعوام وما حدث له لن تتوقعه ابدا


يعتبر البول هو من المواد الزائدة والتي تخرج من جسم الإنسان على هيئة فضلات، ولخروج البول من جسم الإنسان الكثير من الفوائد الصحية له، ولذلك جعل الله عز وجل هذه العملية تتم عند الإنسان بشكل متكرر على مدار اليوم، ومن المعروف أن البول يتم التخلص منه داخل المرحاض، ولكن الغريب في الأمر والذي لم نسمع عنه مسبقا، هو أن هناك بعض الأشخاص يقومون بالاحتفاظ بهذا البول والأكثر غرابة هو ما فائدة البول لهؤلاء الأشخاص.
حيث روى أحد الأشخاص والذي يدعى ديف مير أنه يقوم بتناول ماء البول الخاص به وذلك منذ ستة أعوام تقريبا والغريب في الأمر أنه يؤكد أن حالته الصحية تحسنت بشكل كبير وذلك بعد تناوله كوبين من البول بشكل يومي، وأوضح ذلك الرجل أن العلاج بشرب البول بشكل يومي هو من أفضل العلاجات التي يمكن أن يتبعها الإنسان وذلك لأن البول ليس مجد فضلات تخرج من جسم الإنسان ولا قيمة لها كما يعتقد الكثير من الأشخاص، ولكن من خلال تجربته يؤكد على أن البول يمد الجسم بالعديد من الفوائد المختلفة.

وأضاف ديف مير أن ماء البول قد نفعه في إنقاص كمية كبيرة من وزنه في وقت قصير وف عدة أيام قليلة جدا، وذلك من خلال تناوله كوبان من ماء البول بشكل يومي، مع كوبان من عصير الجريب فروت، وهذا هو النظام الذي قام بإتباعه لمدة شهر كامل، وظهرت النتائج الفعالة لذلك النظام واستطاع أن يخسر مائة كيلو جرام من وزنه، كما أن ماء البول قد أفاده في الوقاية من العديد من الأمراض، حيث إنه في ذلك الوقت يتمتع بصحة جيدة بالرغم من أن سنه قد تجاوز الخمسون عاما.

يعتبر البول هو من المواد الزائدة والتي تخرج من جسم الإنسان على هيئة فضلات، ولخروج البول من جسم الإنسان الكثير من الفوائد الصحية له، ولذلك جعل الله عز وجل هذه العملية تتم عند الإنسان بشكل متكرر على مدار اليوم، ومن المعروف أن البول يتم التخلص منه داخل المرحاض، ولكن الغريب في الأمر والذي لم نسمع عنه مسبقا، هو أن هناك بعض الأشخاص يقومون بالاحتفاظ بهذا البول والأكثر غرابة هو ما فائدة البول لهؤلاء الأشخاص.
حيث روى أحد الأشخاص والذي يدعى ديف مير أنه يقوم بتناول ماء البول الخاص به وذلك منذ ستة أعوام تقريبا والغريب في الأمر أنه يؤكد أن حالته الصحية تحسنت بشكل كبير وذلك بعد تناوله كوبين من البول بشكل يومي، وأوضح ذلك الرجل أن العلاج بشرب البول بشكل يومي هو من أفضل العلاجات التي يمكن أن يتبعها الإنسان وذلك لأن البول ليس مجد فضلات تخرج من جسم الإنسان ولا قيمة لها كما يعتقد الكثير من الأشخاص، ولكن من خلال تجربته يؤكد على أن البول يمد الجسم بالعديد من الفوائد المختلفة.

وأضاف ديف مير أن ماء البول قد نفعه في إنقاص كمية كبيرة من وزنه في وقت قصير وف عدة أيام قليلة جدا، وذلك من خلال تناوله كوبان من ماء البول بشكل يومي، مع كوبان من عصير الجريب فروت، وهذا هو النظام الذي قام بإتباعه لمدة شهر كامل، وظهرت النتائج الفعالة لذلك النظام واستطاع أن يخسر مائة كيلو جرام من وزنه، كما أن ماء البول قد أفاده في الوقاية من العديد من الأمراض، حيث إنه في ذلك الوقت يتمتع بصحة جيدة بالرغم من أن سنه قد تجاوز الخمسون عاما.