فنانات خسروا احترام ابناءهم بسبب دور


العالم الفني ملئ بالكثير من الأمور والمواقف المحرجة، ومن بين تلك المواقف هي بعض الأدوار التي قد يوافق عليها بعض الفنانين، ولكنها قد تسبب لهم الاحراج مع أطفالهم، حيث قد تكون بعض الأدوار تحتوي على بعض الألفاظ الغريبة والتي لا تليق بالأمهات أمام أبنائهم، ومن بين تلك الفنانين الذين وقعوا في تلك الموقف المحرج هم أربعة من الفنانين الذي صرحوا أن أدوارهم تسببت في عتاب كبير من أبنائهم على تلك الأدوار وهؤلاء الفنانين هم:
1- الفنانة الكبيرة داليا مصطفى:
والتي ظهرت في أحد البرامج وأكدت على أن دورها في مسلسل الكبريت الأحمر كان غلطة لن تتكرر بسبب ابنها.
2- الفنانة غادة عادل:
والتي أكدت على أن العلاقة تورطت بينها وبين ابنها بسبب دورها في فيلم ابن القنصل.
3- الفنانة مديحة كامل:
ظهرت عدة مرات على شاشات التلفاز وأكدت على أن ابنتها كان لا تعترف بها أمام زملائها بسبب أدوارها المثيرة.
4- الفنان بيومي فؤاد:

أكد على خلافه مع ابنته بسبب رقصه في أحد أفلامه.

العالم الفني ملئ بالكثير من الأمور والمواقف المحرجة، ومن بين تلك المواقف هي بعض الأدوار التي قد يوافق عليها بعض الفنانين، ولكنها قد تسبب لهم الاحراج مع أطفالهم، حيث قد تكون بعض الأدوار تحتوي على بعض الألفاظ الغريبة والتي لا تليق بالأمهات أمام أبنائهم، ومن بين تلك الفنانين الذين وقعوا في تلك الموقف المحرج هم أربعة من الفنانين الذي صرحوا أن أدوارهم تسببت في عتاب كبير من أبنائهم على تلك الأدوار وهؤلاء الفنانين هم:
1- الفنانة الكبيرة داليا مصطفى:
والتي ظهرت في أحد البرامج وأكدت على أن دورها في مسلسل الكبريت الأحمر كان غلطة لن تتكرر بسبب ابنها.
2- الفنانة غادة عادل:
والتي أكدت على أن العلاقة تورطت بينها وبين ابنها بسبب دورها في فيلم ابن القنصل.
3- الفنانة مديحة كامل:
ظهرت عدة مرات على شاشات التلفاز وأكدت على أن ابنتها كان لا تعترف بها أمام زملائها بسبب أدوارها المثيرة.
4- الفنان بيومي فؤاد:

أكد على خلافه مع ابنته بسبب رقصه في أحد أفلامه.