فتاه مغربيه مسلمه تطلب من الرئيس الفرنسي العيش فى فرنسا ورد فعله كان صااادما للرأي العام


انتشرت في العديد من الصحف الفرنسية خبر يخص الفتاة التي قامت بالتقدم إلى الرئيس ماكرون ومطالبته بطلب غريب جدا وهذا الأمر الذي انتشر مؤخرا على مواقع التواصل الاجتماعي. حيث قامت أحد الفتيات بالتقدم إلى الرئيس ماكرون وذلك أثناء خروجه من مراكز المتطوعين وقامت بمطالبته بأنها تريد أن تظل في فرنسا ووجهت إليه هذا الطلب الغريب .
 وقام الرئيس ماكرون بسؤالها عن طريقة دخولها إلى فرنسا فأوضحت له أنها قد دخلت بتأشيرة دخول تجارية ولكنها قد انتهت وبالرغم من ذلك فإنها تظل في البقاء وذلك لأن والديها يعيشان في فرنسا. ولكنها يعانون من حالة صحية سيئة جدا لذلك فهي تفضل البقاء بجانبهم.

 ولكن الرئيس قام بالرد عليها وأوضح له أنه لا يمكنه أن يسمح لها بالعيش في فرنسا طالما هي كانت تحمل تأشيرة تجارية وذلك وفق للقانون الفرنسي الذي لا يسمح بذلك أبدا بالعيش لمن يدخلون بالتأشيرة التجارية أو الخاصة بالدراسة، ولا يمكن أن يتم السماح بذلك في حالات الأشخاص الذين يعانون من عدم الأمن في بلادهم فقط وهو ما يسمى باللجوء السياسي.

انتشرت في العديد من الصحف الفرنسية خبر يخص الفتاة التي قامت بالتقدم إلى الرئيس ماكرون ومطالبته بطلب غريب جدا وهذا الأمر الذي انتشر مؤخرا على مواقع التواصل الاجتماعي. حيث قامت أحد الفتيات بالتقدم إلى الرئيس ماكرون وذلك أثناء خروجه من مراكز المتطوعين وقامت بمطالبته بأنها تريد أن تظل في فرنسا ووجهت إليه هذا الطلب الغريب .
 وقام الرئيس ماكرون بسؤالها عن طريقة دخولها إلى فرنسا فأوضحت له أنها قد دخلت بتأشيرة دخول تجارية ولكنها قد انتهت وبالرغم من ذلك فإنها تظل في البقاء وذلك لأن والديها يعيشان في فرنسا. ولكنها يعانون من حالة صحية سيئة جدا لذلك فهي تفضل البقاء بجانبهم.

 ولكن الرئيس قام بالرد عليها وأوضح له أنه لا يمكنه أن يسمح لها بالعيش في فرنسا طالما هي كانت تحمل تأشيرة تجارية وذلك وفق للقانون الفرنسي الذي لا يسمح بذلك أبدا بالعيش لمن يدخلون بالتأشيرة التجارية أو الخاصة بالدراسة، ولا يمكن أن يتم السماح بذلك في حالات الأشخاص الذين يعانون من عدم الأمن في بلادهم فقط وهو ما يسمى باللجوء السياسي.