هذا الطفل فقد 75% تدريجيأ من نظره بسبب هذه اللعبه التي توجد فى كل بيت ..احذروها


يعتبر النظر هو من أفضل النعم التي أنعم الله 7عز وجل على الإنسان بها ولذلك يسعى الكثير من الأشخاص للمحافظة على العين والبصر حيث لا يمكن لأحد الاستغناء عن تلك النعمة، ولكن من الممكن أن تتسبب بعض الأخطاء البسيطة في فقد النظر للأبد، فلذلك يجب الانتباه من تلك الأمور.
من المعروف أن أشعة الليزر هي من الأمور التي تشكل خطر كبير على ا لعين وعلى البصر بصفة عامة، لذلك ينصح الكثير من الأطباء بضرورة الابتعاد عن النظر إلى الليزر، حتى تكون العين وحاسة النظر في أحسن حالاتها، ويجب على جميع الآباء والأمهات تحذير أطفالهم من أشعة الليزر، ومن المعروف أن هناك الكثير من الأطفال الذين يقدمون على شراء الأقلام الخاصة بالليزر وذلك من أجل اللعب واللهو فقط، ولكن تسبب هذا القلم في فقد طفل لبصره.
حيث قام هذا الطفل أثناء اللعب بتوجه قلم الليزر إلى العين مباشرة والنظر فيه بتمعن لمدة دقائق بسيطة، ولكنه أحس بالقليل من الألم، وعندما أزال الطفل قلم الليزر من عينه لاحظ أنه لا يرى الأشياء بوضوح، هذا الأمر الذي جعله يقوم بإخبار أهله على الفور، وعندها شعر الأهل بالقلق وأسرعوا للتوجه للطبيب المختص في مجال العين.

ولكن بعد ما قام الطبيب بالكشف على عين الطفل وفحصها بالـأجهزة المخصصة تبين للطبيب أن الطفل فقد نسبة كبيرة من بصره تجاوزت خمسة وسبعون من المائة، وعلى الفور قام بإخبار أهل الطفل بذلك، وأكد لهم أن فقد البصر بسبب الليزر تسبب في فقد الطفل للنظر، كما أنه لا يمكنه استرجاع نظره بالعمليات المخصصة لإعادة البصر ولا يمكنه ارتداء النظارات أيضا لأنه فقد الرؤية المستقيمة للأشياء، وذلك لإصابة النقطة المركزية في العين التي تساعد على الرؤية.

يعتبر النظر هو من أفضل النعم التي أنعم الله 7عز وجل على الإنسان بها ولذلك يسعى الكثير من الأشخاص للمحافظة على العين والبصر حيث لا يمكن لأحد الاستغناء عن تلك النعمة، ولكن من الممكن أن تتسبب بعض الأخطاء البسيطة في فقد النظر للأبد، فلذلك يجب الانتباه من تلك الأمور.
من المعروف أن أشعة الليزر هي من الأمور التي تشكل خطر كبير على ا لعين وعلى البصر بصفة عامة، لذلك ينصح الكثير من الأطباء بضرورة الابتعاد عن النظر إلى الليزر، حتى تكون العين وحاسة النظر في أحسن حالاتها، ويجب على جميع الآباء والأمهات تحذير أطفالهم من أشعة الليزر، ومن المعروف أن هناك الكثير من الأطفال الذين يقدمون على شراء الأقلام الخاصة بالليزر وذلك من أجل اللعب واللهو فقط، ولكن تسبب هذا القلم في فقد طفل لبصره.
حيث قام هذا الطفل أثناء اللعب بتوجه قلم الليزر إلى العين مباشرة والنظر فيه بتمعن لمدة دقائق بسيطة، ولكنه أحس بالقليل من الألم، وعندما أزال الطفل قلم الليزر من عينه لاحظ أنه لا يرى الأشياء بوضوح، هذا الأمر الذي جعله يقوم بإخبار أهله على الفور، وعندها شعر الأهل بالقلق وأسرعوا للتوجه للطبيب المختص في مجال العين.

ولكن بعد ما قام الطبيب بالكشف على عين الطفل وفحصها بالـأجهزة المخصصة تبين للطبيب أن الطفل فقد نسبة كبيرة من بصره تجاوزت خمسة وسبعون من المائة، وعلى الفور قام بإخبار أهل الطفل بذلك، وأكد لهم أن فقد البصر بسبب الليزر تسبب في فقد الطفل للنظر، كما أنه لا يمكنه استرجاع نظره بالعمليات المخصصة لإعادة البصر ولا يمكنه ارتداء النظارات أيضا لأنه فقد الرؤية المستقيمة للأشياء، وذلك لإصابة النقطة المركزية في العين التي تساعد على الرؤية.